البيت الأبيض

ماجد نوار

ماجد نوار

وداعا بابا نويل الكرة المصرية !!

الجمعة 16/مارس/2018 - 08:31 م

فقدت الكرة المصرية الاربعاء الماضي احد فرسان الادارة والانجازات .. رحل سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة الأسبق عن عالمنا بعد صراع طويل مع المرض .. رحل بجسده ولكن ستبقي انجازاتة دائما محفورة باحرف من نور في تاريخ الرياضة والكرة المصرية .. رحل الباسم الضاحك الذي تحقق خلال رئاستة لاتحاد الكرة انجازات غير مسبوقة في تاريخ الكرة المصرية .. رحل كما اطلقت عليه بابا نويل الكرة المصرية الذي اسعد كل بيت في مصر لمدة 6 سنوات حقق خلالها الاتحاد نتائج مذهلة لم يشهدها اي اتحاد من قبل .. كانت سنوات الازدهار الكروي من 2006 وحتي2010 وحقق منتخبنا الوطني ثلاثية تاريخية غير مسبوقة بفوزه بكأس الامم الافريقية ثلاث مرات متتالية 2006 و2008 و2010.. كانت مصر كلها تعيش في حالة كروية فريدة .. اعتمدت القيادة السياسية في ذلك الوقت علي انجازات الاتحاد والمنتخب كمسكنات وقتية لكل المشاكل التي كان يعاني منها مجتمعنا .. كان لكرة القدم والفوز بتلك البطولات فعل السحر في الهاء المواطنين عن اي مشاكل او ازمات!!

كل من اقترب من هذا الرجل احبه.. كان لديه القدرة علي معالجة اي ازمات كروية او مواقف صعبة .. لم يكره احدا في حياتة حتي من اختلفوا معه خلال مشواره كان قادرا علي احتوائهم .. تعرض لانتقادات وحملات اعلامية لم يتعرض لها اي مسئول رياضي من قبل .. ولكنه كان قويا قادرا علي الصمود والمواجهة .. يحسب لهذا الرجل انه فجر ثورة الرعاية والبث الفضائي .. وكان صاحب الفكرة التي جعلت الاتحاد يعتمد علي نفسه ويرفع عن كاهل الوزارة او الحكومة اي دعم او اعباء مالية كما كان يحدث من قبل .. استطاع ان يرفع شعار الاستثمار الكروي والتعامل مع كرة القدم بلغة اقتصادية.. من قبل ان يعرفوا في ذلك الوقت كيفية الاستفادة المالية الحقيقية لاستثمارها من عالم كرة القدم !!

كان بابا نويل الكرة المصرية اول من تعاقد مع شركات الملابس الرياضية العالمية لازياء المنتخبات ويحصل علي مقابل مادي ومعسكرات خارجية .. وكنا من قبل نسدد بالعملة الصعبة ثمن الملابس الرياضية لتلك الشركات!!

استطاع بابا نويل الكرة المصرية ان ينطلق بمنتخبنا الي العالمية للعب مباريات مع منتخبات أوروبية كبيرة بمقابل مادي كبير بعد ان كنا نسافر علي حسابنا ونلعب بلوشي وندفع من اموال وخزينة الدولة الاف الدولارات!!

يعتبر بابا نويل الكرة المصرية الكابتن الراحل سمير زاهر اول من قرر دعم الاندية الغلابة من عوائد وايرادات الرعاية والبث الفضائي .. سيظل اسم سمير زاهر او اللواء سميرزكريا زاهر لانه كان احد رجال القوات المسلحة كما كان يحب ان يلقبه من حوله رغم انه خرج من الخدمة وهو مقدم او عقيد ولكنه كما كان يقول دفعتة حصلت علي ترقية اللواء .. سيظل مقرونا اسمه بأي انجازات او افراح حققتها الكرة المصرية ..ولن ننسي ما حدث في بطولة العالم للقارات وفوز منتخبنا علي ايطاليا وهزيمتنا من البرازيل 3/4 وكانت مباراة تاريخية !!

"توتراية علي الماشي"

قضية عبدالله السعيد بتوقيعة للزمالك ثم تراجعه وتوقيعه للاهلي كشفت حقيقة مؤلمة اننا ما زلنا نتعامل مع الاحتراف كهواة .. اعتقد ان ما يحدث في النظام الاحترافي الاوربي او في اي بقاع الارض كان يجب علينا تطبيقه بعيدا عن شغل الاراجوزات والحواة واللقاءات السرية او التدخلات الخارجية .. خسر السعيد جماهير الاهلي والزمالك وكسب الملايين .. وكان من الافضل كلاعب ونجم محترف كبير ان يعلن عن مفاوضاته مع الزمالك بكل شجاعة بدلا من اجتماعات بير السلم الليلية .. اتصور ان تأمين مستقبل اي نجم لايكون علي حساب اسمه ومكانته وسمعته وخسارته للملايين من عشاقه كأحد نجوم مصر .. ليس بالضروري ان يكون منتميا لاي ناد او يعلن الولاء له ولكن لابد ان يحترم ناديه الذي ينوي ان يتركه ويحترم ايضا النادي الذي سيلعب له!!

 

نقلا عن جريدة الجمهورية ...

إرسل لصديق

من السبب فيما يحدث داخل الزمالك ؟

من السبب فيما يحدث داخل الزمالك ؟