البيت الأبيض

الخطيب يُهين عماد متعب فى مهرجان إعتزال كابيتانو الأهلى

الإثنين 14/مايو/2018 - 08:11 م
البيت الأبيض

من جديد عاد الحديث يفرض نفسه حول مستقبل عماد متعب، مهاجم الأهلي السابق والذى انتهى عقده مع نادى التعاون السعودى مؤخراً، خاصة بعدما شهدت الساعات الماضية جدلا شديدا حول مصير اللاعب الذى شارك فى مهرجان اعتزال زميله حسام غالى قائد الاهلى فى الامارات وإرتدى الفانلة الحمراء مرة أخرى .

ورفض متعب، فكرة اعتزال كرة القدم وواصل إصراره الكبير على الاستمرار في الملاعب بالموسم المقبل، بعد مغادرته نادي التعاون السعودي بنهاية الموسم الجاري.

كان نادي مصر المقاصة، قد أعلن ضمه في الساعات القليلة الماضية، لعماد متعب مهاجم الأهلي السابق في صفقة انتقال حر لمدة موسم، قبل أن يتراجع بعد نحو ساعة، وسط غضب كبير من متعب ووكيله نادر شوقي، لكون النجم الدولي لم يدخل من الأساس في مفاوضات مع مسئولي المقاصة.

العالمين ببواطن الأمور أكدوا أن متعب شعر بإهانة بالغة فى الامارات حينما وجد تجاهلا شديداً من مسئولى الاهلى لتكريمه وإعادته للفريق الأحمر لختام حياته الكروية بالقميص الذى صنع له إنجازات كثيرة وعلى الجانب الأخر تم فتح الابواب لغالى لتكريمه والاحتفاء به وإقامة مباراة عالمية لاعتزاله بوجود محمود الخطيب رئيس النادى الاهلى فيما وصف بتسديد الفواتير الانتخابية من جانب بيبو بعد مساندة غالى له فى الانتخابات الاخيرة ضد محمود طاهر وحضوره من السعودية حيث كان يلعب للنصر السعودى خصيصاً لمساندة الخطيب حتى حقق الفوز بالانتخابات الحمراء فيما التزم متعب وقتها الصمت لكونه لاعباً بالفريق الاحمر تحت رئاسة طاهر .

متعب أكد للكثيرون أنه شعر بإهانة بالغة من مسئولى الاهلى وعلى رأسهم الخطيب الذى لم يقدر مشواره مع الفانلة الحمراء وإنجازاته العريضة ورفضه اللعب للزمالك .

 

إرسل لصديق

من السبب فيما يحدث داخل الزمالك ؟

من السبب فيما يحدث داخل الزمالك ؟