البيت الأبيض

تركي آل الشيخ يفجر مفاجآت وأسرار عن علاقته بالأهلي والخطيب

الجمعة 25/مايو/2018 - 11:05 ص
البيت الأبيض
أمينة رزق
أصدر مكتب المستشار تركي  آل الشيخ بالقاهرة بيانا منذ قليل يوضح ملابسات وحقائق هامة حول  اعتذاره عن الرئاسة الشرفية للنادي الأهلي المصري والذي جاء كالتالي : 


١- 
يود مكتب معالي المستشار تركي آل الشيخ في القاهرة أن يوضح للجمهور الرياضي بصفة عامة وجمهور النادي الأهلي العريق بصورة خاصة بعض الحقائق حول إعتذار معالي المستشار عن الرئاسةالشرفية للنادي الأهلي والذي أعلن أمس بعد أن إلتزم الصمت طوال الفترة الماضية حيال تجاوزات وإساءات بسبب مواقف سلبية من إدارة النادي الأهلي وعدم إيضاحها للحقائق وإظهار الواقع كماهو .. 

٢
بدأت القصة برغبتي  في دعم النادي الأهلي لعشقي لهذا الكيان، وبسبب أنني وزير الرياضة في المملكة العربية السعودية  ورئيسا للاتحاد العربي 
فكانت البداية من الانتخابات حيث تم التواصل من معاليه مع الطرفين محمود الخطيب ومحمود طاهر المرشحين  للانتخابات   
وطلب مني من قبل جهات وأشخاص لدعم محمود طاهر لكن لحبي لمحمود الخطيب كلاعب ملت  للخطيب الذي حضر لي مشكورا في الرياض وفي لقاء سري طالبا دعمي فجلست معه في اجتماع مطول أوضحت له فيه رغبتي في الاسهام في تطوير النادي الأهلي لاعبين ومدربين وكذلك  المباني والإنشاءات بما يحقق  نقله كبيرة تليق بالأهلي ومكانته، وطلب مني  ( بيبو ) أن أساهم في بناء ملعب للنادي الاهلي وأنه يريد ان يرى هذا الحلم في فترة رئاسته لو فاز بها ، وقدمت دعما له في هذه الجلسة بمبلغ خمسة مليون جنيه لتمويل حملته الانتخابية للفوز برئاسة النادي الأهلي، وكان هذا اللقاء قبل الانتخابات ب٤٠ يوما.

وقبل الانتخابات باسبوع. وأثناء تواجدي في اليابان لدعم نادي الهلال في النهائي الآسيوي تلقيت اتصالا من الخطيب يوضح فيه أن الانتخابات صعبة وشرسة وأنه متأخر عن محمود طاهر بجسب استطلاعات الرأي نتيجة دعم عدد من رجال أعمال  لمحمود طاهر ومنهم على سبيل الحصر أحمد ابو هشيمه وسويرس
وأنه يطلب الدعم والتدخل في ذلك فقمت  بشكل عاجل في ايصال مبلغ ميلون جنيه اضافي عن طريق الاخ حماده اسماعيل في مصر لايصالها  للخطيب وغردت في حينه بتويتر دعما للخطيب وطلبت من وزير الرياصة في الامارت آنذاك  يوسف السركال  تغريدة دعم وهذا ما حصل فعلا وفاز الخطيب بالانتخابات .

 بعدها اجتمعت أنا والخطيب في أبو ظبي وعرضت عليه تصاميم  مبدئية لفكرة الاستاد ومشروع  القرن الذي  عملت  عليه لمدة شهر لتحقيق حلم الخطيب وجمهور النادي الأهلي ، وعقدت اجتماع معه ومع مستثمر عالي المقام في الإمارات  والذي أبدى مشكورا ترحيبه بدعم هذا المشروع بعدها غادرت انا والخطيب لمصر للاجتماع مع فخامة الرئيس عبدالقتاح السيسي لعرض  المشروع  وتم ذلك ..

وطلب مني الخطيب دعم سنوي  للنادي وتعهدت بذلك خلال فترة رئاسته عندها أبلغني  أن مجلس الادارة اجتمع وبالاجماع اتفق على منحي الرئاسة  الشرفية
ثم طلب  مني التدخل في موضوع شركة مسك والتوسط في حل التسوية لقناة النادي الأهلي 
كنا طلب احضار  شركة  نايكي للملابس للنادي وقد تم كل ذلك.

ومن هنا  بدأت المشاكل غير المفهومة او المبررة 
أولها : طلب الخطيب إنهاء صفقة حارس للنادي الأهلي كدعم فسألته من يفضل قال إما عواد حارس الاسماعيلي او الشناوي حارس الزمالك وفهمت منه أن الشناوي لديه فقرة في عقده بها  شرط جزائي عند فسخ  العقد
فطلبت الشناوي بمنزلي للتفاوض معه وانهاء الصفقة ولكن فؤجئت بتراجع الخطيب وعدم رغبته التعاقد مع اللاعب بحجة أن الشناوي من بور سعيد ولن يكون مقبولا من جمهور النادي  الاهلي  فقلت له ان المباراة  الشهيرة  التي حدث فيها الاشكال  كان فيها مومن زكريا  ومومن الآن في الاهلي فما المانع، فقال هذه رغبته ولا  يستطيع تحمل  ردة فعل الجمهور  وانه لا يرغب في اللاعب  
فاعتذرت من الشناوي  واحترمت رغبة جمهور النادي الاهلي....

والذي حصل بعد ذلك  ان الشناوي أبلغ رئيس ناديه المستشار مرتضى منصور بالموضوع الذي غضب واتصل بي وقال ان هذا غير مقبول وقلت له فعلا معك حق ولحبي لمصر ودعما لرياضتها قلت سأبدي حسن النية وسادعم الزمالك  في صفقة النقاز 
وانه لاقصد لي في الاضرار بالزمالك  بل دعم الاهلي وخدمته بناء على  رغبة الأهلي  ..

وفي يوم اخر اجتمعت  مع الخطيب وقلت له ماذا استطيع  ان اقدم للنادي الاهلي  وقال لي في الفترة الحالية أفضل دعم هو تجديد  عقود بعض اللاعبين امثال  احمد فتحي وعبدالله السعيد واعارة لاعبين لا يلعبون بصفة اساسية  في النادي الاهلي امثال بركات وصالح جمعة واحمد الشيخ وحسين السيد وعماد متعب وهذا ماتم في لحظتها وطلبت  منه احضار عبدالله السعيد واحمد فتحي للتجديد فأبلغني انه  سيحضرهم معه  في مباراة الشباب لاعتزال فؤاد انور بالمملكة 
وان تكون صفة دعمي لهم  كاعلان تجاري او غيره حتى لا يتحسس بقية اللاعبين وطلب  مني احضار المهاجم صلاح محسن وطلب مني البحث عن مدرب أجنبي للموسم القادم  لعدم رغبته التجديد  مع حسام البدري واتفقنا على كل هذه النقاط .

وعندما حضر النادي الاهلي لمباراة الشباب في الرياض  تفاجأت  بعدم  حضور عبدالله السعيد واحمد فتحي بحجة الاصابة رغم انهم لعبوا المباراة في اليوم التالي في برج العرب بالدوري
وايضا في نفس الجلسة بالرياض تحدث  لي البدري وامام الخطيب باقتناعه بناء على طلب للخطيب بعدم استمراره للموسم  القادم وطلب مني الدعم للحصول على فترة معايشة مع أحد المدربين العالميين في اوروبا لمدة اشهر  ويفضل ان يكون جوارديولا مدرب ما نشستر سيتي ووعدته بذلك ، وكان حاضرا في الجلسة عدلي القيعي واحمد شوبير وزيزو وقمت  بعدها بأيام بدعم  صفقة صلاح محسن بناء على رغبة الكابتن بيبو 
ولكن بعد تفاجأت  بعد العودة لمصر  ولأيام طويلة  أنني  اتعرص لهجوم غير مبرر وعدم وضوح  من قبل الادارة حول دوري في صفقة صلاح محسن  فخرجت منفعلا في لقاء مع عمرو اديب لتوضيح ذلك .

حدثت بعد ذلك فترة فتور في العلاقة إلى أن زرت مصر في شهر مارس والتقيت مع بيبو الذي اوضح لي أنه مدرك للدور الدي اقوم  به لكنه يتعرض  لضغط شديد من الجمهور ومن مجلس الادارة فقلت له  ماذا فعلت فانا ادعم بلا تدخل 
فأوضح  لي  أن  هذا صحبح لكن هذا يحتاج لخطة  اعلامية ووعدني انه سيقوم  بذلك وسيظهره بوضوح للجمهور .

فسالته أين عبدالله  السعيد واحمد فتحي ليتم التجديد لهما فقال لي  ارجوك لا تتدخل في هذا الموصوع لان السعيد وفتحي يتكلموا  لزملاءهم في الفريق عن عقودهم مما سبب حالة من بداية العصيان لدى بعض اللاعبين يقودها اللاعب شريف اكرامي فقلت اذا  لن اتدخل.. .

في اليوم  التالي طلب لقائي بشكل عاجل وكان ذلك قبل حضوري  للنادي بيوم واحد 
وقال لي نصا أن السعيد وفتحي في طريقهم للتوقيع في الزمالك أو انهم وقعوا وان هذا سيسبب مشكلة

٣- 
للتوضيح  الأربع صفقات اللي اعلنت عنها مع شوبير كانت علي جبر و رمضان صبحي ولاعبين محترفين أجانب  ( اوتيرو من فينزويلا وكينو من البرازيل )
تم عرضهم على الخطيب ووافق .. 
لكن اذا اضطررت سأكشف المزيد من الحقائق.

إرسل لصديق

من السبب فيما يحدث داخل الزمالك ؟

من السبب فيما يحدث داخل الزمالك ؟