البيت الأبيض : مسرحية (عامر – مرتضى) .. بعنوان " السافل وبلوه واشرب ميتوه " ..والنهاية المحفوظة هي " الصلح " .. وليذهب المتضررون الى الجحيم ..!! (طباعة)
مسرحية (عامر – مرتضى) .. بعنوان " السافل وبلوه واشرب ميتوه " ..والنهاية المحفوظة هي " الصلح " .. وليذهب المتضررون الى الجحيم ..!!
آخر تحديث: الإثنين 14/05/2018 11:15 م


انتهت مسرحية فرج عامر رئيس سموحة ومرتضى منصور رئيس الزمالك بقيام طاقم تحكيم مصري لنهائي الكأس غدا بين الزمالك وسموحة رغم كل هذه الدوشة والهيصة التي حرص عليها الثنائي في وسائل الاعلام خلال الأيام الماضية .

شتائم وسباب واتهامات وتهديدات وبلاغات .. والنتيجة في النهاية حكام مصريين ثم صلح سيتم بين عامر ومرتضى وكأن شيئا لم يحدث .. أما الذين تضرروا من سماع كل هذه الألفاظ من جانب الطرفين خلال الأيام الماضية فليذهبوا الى الجحيم .. وليذهب الجميع الى الجحيم .

فمرتضى منصور وفرج عامر نواب برلمان يملكان حصانة تكفل لهما عدم المساءلة والدليل على ذلك عندما قال مرتضى لفرج عامر عن البلاغات التي تقدمها بها ضده :" يا فرج .. البلاغات دي تبلها وتشرب ميتها .. والا أقلولك بلها واشربها في العصير بتاعك " .. ثم يرد فرج عامر واصفا مرتضى منصور بالسافل .

ومرتضى منصور رئيس الزمالك الذي يلهث وراء الاعلام مهما كانت التضحيات ليس عنده مشكلة في الدخول مع مدحت شلبي وشوبير والضحك معهما دون أي مشكلة رغم أنه منذ أيام قليلة قال عنهما :" قابضين ومتعكمين " .. بل وهددهم باشياء أخرى .. فهذا الشخص لا توجد مشكله عنده عندما يشتم اليوم فرج عامر بحجة الدفاع عن الزمالك ثم يعود غدا ليصالحه داخل قبة البرلمان وينسى العصير الحمضان والأراضي المنهوبة .. فكلها اتهامات جاهزة لأي شخص يختلف معه ثم تتمسح باستيكة مع أول صلح .. فهذا هو سلاحه الذي أصبح محفوظ وفشنك ومثير للشفقة .

نفس الأمر بالنسبة لفرج عامر الذي يدير نادية بشكل متقارب جدا مع إدارة الزمالك حيث الديكتاتورية وتغيير المدربين واللاعبين كل موسم بنفس الطريقة التي تدار بها الزمالك .. ليس عنده مشكلة في العودة عن قرار الانسحاب ثم تقديم بلاغات ضد مرتضى ويطالب لجنة القيم في البرلمان بمعاقبة مرتضى ثم سيعود ليصالح مرتضى وكأن شيئا لم يكن .

هؤلاء هم رجال الدولة .. الدخلاء على الرياضة المصرية .. يتلاعبون بمشاعر الجماهير في العلن ثم يفعلون ما يتوافق مع مصالحهم في الغرف المغلقة ..!!